sponser

Dec 4, 2019

خانتها صديقتها وخدعها الكلام المعسول .. بنت الشرقية تحاول قتل نفسها خوفا من الفضيحة | القصة كاملة

صدى البلد
محمد الطحاوى


اتفق عليها أصدقاؤها وخدعها الكلام المعسول من شاب أوهمها بالخطوبة لنيل غرضه منها بمساعدة أصدقائه حتى وقعت في فخ نصبه لها 5 شباب منهم اثنتين من صديقاتها.

" ر " ابنة ال 17 عاما وبنت قرية مشتول السوق بمحافظة الشرقية ارتبطت بعلاقة عاطفية بشاب من عمرها أوهمها بالخطوبة وتبادلا أطراف الحديث على موقع الانترنت حتى وقعت في الحب حالمة بالفستان الأبيض وزفافها على فارس أحلامها.

تطورت العلاقة بينهما ووصلت إلى مكالمات عاطفية ومحادثات بالفيديو يسجلها لها حتى يستطيع الوصول منها إلى ما يريد ولم يقف الأمر عند ذلك بل اتفق مع أصدقائه على تصويرهما اثناء مقابلاتهما ليبتزها وهددها بنشر صورها على الفيس بوك وإرسالها إلى أهلها.

بعث إليها الشاب مقاطع فيديو وصورا لهما وهددها بفضحها على مواقع التواصل الاجتماعي، أصيبت الفتاة بحالة نفسية سيئة مقررة الانتحار حيث ألقت نفسها من سطح منزلها لتسقط بين الحياة والموت، ليتم نقل الطالبة إلى معهد ناصر حيث أصيبت الطالبة بكسور بجميع أنحاء الجسد.

وتقدم والدها " إ م " 42 سنة عامل ومقيم مشتول السوق، ببلاغ الي قسم الشرطة بمديرية أمن الشرقية يفيد بقيام ابنته " ر" 17 سنة طالبة، بإلقاء نفسها من أعلى سطح المنزل، مما تسبب فى إصابتها بكسر مضاعف فى الحوض وكسر مضاعف فى الفخذ، وتم نقلها إلى معهد ناصر.

وتبين من التحريات أن الطالبة كانت على علاقة عاطفية بطالب من مشتول السوق، وقامت بإرسال صور له وقام بإرسالها لأصحابه وقاموا بتهديدها ونشرها على الفيسبوك، مما تسبب فى إصابتها بحالة نفسية سيئة بعد علم أسرتها ومواجهتها حاولت الانتحار.

فيما تمكن رجال مباحث مركز شرطة مشتول السوق من ضبط 5 طلاب بينهم طالبتين، على خلفية اتهام مواطن لهم بنشر صور ابنته على فيسبوك والتسبب فى محاولة انتحارها.

وتبين  أن الطالبة كانت على علاقة عاطفية بـ"معتز م" 17 سنة طالب ومقيم مشتول، وكان من المقرر أن يتقدم لخطبتها، إلا أن قام "محمود" 17 سنة طالب، و"محمد م" 17 سنة طالب على غفلة منها بتصويرها أثناء تواجدها مع "معتز" وقاموا بإرسال تهديد لها مع كل من "ه ن ال" 18 سنة طالبة، و"ض ن ال" طالبة، ونشر صورها على الفيس بوك، وقاما بنشر صورها على الفيسبوك مما تسبب لها فى ضرر معنوى كبير، حاولت على إثر ذلك التخلص من حياتها بالانتحار.

0 comments:

Post a Comment

thanks to our supporter

we are Michael_vx Blog wanna give a big thanks to
for the support and helping us to move our blog into better shorter link so you can just visit us via
vxblog.eu