Support me

a word from our sponser

طالب ثانوى يقتل معلمته بالإسكندرية: تخيلت نفسى داخل لعبة «بوبجى»

طالب ثانوى يقتل معلمته بالإسكندرية: تخيلت نفسى داخل لعبة «بوبجى»
صورة من لعبة «بوبجى»

أثناء «درس خصوصى» فى مسكن المعلمة، قرر الطالب بالصف الأول الثانوى قتلها، بأن وجه لها عدة طعنات نافذة بـ«سكين». نيابة المنتزه بالإسكندرية، بإشراف المستشار أشرف المغربى، المحامى العام، باشرت التحقيقات، وكشفت إدمان المتهم «س. م»، 16 سنة، للعبة قتالية عبر الإنترنت، هى لعبة «بلاير أنونز باتل جراوندز» المعروفة باسم «بوبجى»، أو ساحات معارك اللاعبين المجهولين. وأشارت إلى أنه بدأ لعبها منذ سنة تقريباً. التحقيقات أفادت بأن المتهم وصل فى اللعبة إلى مستوى تعلم القتل، حسبما ذكر فى أقواله، موضحاً أن قتل الأشخاص من أهداف اللعبة، قبل البدء فى تعلم صناعة القنابل، وأشار إلى أنه تخيل وجوده داخل اللعبة، ولم يجد أمامه إلا قتل المعلمة، حسبما تعلم فى اللعبة.
المستشار أشرف المغربى، المحامى العام، أمر بتشريح جثمان المعلمة، واستمرار التحقيقات مع الطالب، لحين وصول التقارير الطبية، والانتهاء من سماع أقوال الشهود.
طلب كوب ماء أثناء درس خصوصى ثم طعنها بالسكين عدة مرات
كان اللواء محمد الشريف، مدير أمن الإسكندرية، تلقى إخطاراً، بالعثور على جثة سيدة داخل محل سكنها، وتبين بالفحص أنها لمعلمة كيمياء وأحياء تُدعى «هـ. ا»، وبمناظرتها تبين إصابتها بعدة طعنات نافذة أودت بحياتها. وأسفرت تحريات البحث الجنائى والأمن العام عن تحديد هوية المتهم، الذى أقر فى المحضر رقم 15572 لسنة 2018 إدارى أول المنتزه، أنه طلب كوب ماء من المعلمة، ثم عاجلها بعدة طعنات، باستخدام سكين، مبرراً فعلته بإدمانه إحدى الألعاب الإلكترونية على الإنترنت.

Comments